بعد نجاح ترامب الذي أبدى عدائه للمكسيكيين و توعد بتهجيرهم، كندا تفتح ابوابها للمواطنيين المكسيكيين بدون تأشيرة بعد سلسلة من المفاوضات بين البلدين…
أعلنت الحكومة الكندية الليبرالية أن المكسيكيين باتوا معفيين من ضرورة الحصول على تأشيرة دخول ابتداء من الخميس، في إلغاء لقرار اتخذته الحكومة السابقة المحافظة ردا على تدفق أعداد كبيرة من طالبي اللجوء إلى كندا، وعلى ضخامة عدد القادمين من المكسيك.

إقبال شديد من الأمريكيين على الهجرة لـ”كندا” بعد فوز ترامب ومقابل ما سبق وأن صرح به الرئيس المنتخب دونالد ترامب ضد دخول المكسيكيين إلى الولايات المتحدة، اعتبرت الحكومة الكندية، الخميس، أن “إلغاء ضرورة الحصول على تأشيرة دخول للمكسيكيين يؤكد الأهمية الكبيرة التي تعلقها كندا على صداقتها مع المكسيك”. وكان رئيس الحكومة الكندية جوستان ترودو ورئيس المكسيك أنريكي بينا نييتو اتفقا خلال لقاء جمعهما على هامش قمة لدول القارتين، في يونيو الماضي، على إلغاء فرض تأشيرة الدخول على المكسيكيين لزيارة كندا. وكان ترودو تعهد خلال حملته الانتخابية بإلغاء قرار الحصول على تأشيرة الدخول للمكسيكيين الراغبين بزيارة كندا،