أكد المغني الجزائري رضا الطلياني أن الجدل الذي طال التقاطه صورة مع الملك محمد السادس، والتعليق عليها، لم يؤثر فيه البتة، معتبرا أن الأمر بالنسبة له عاد، وزاد: “هناك من يحب الطلياني ومن لا يحبه، وهناك من يحب المغرب ومن لا يحبه، وهناك من يحب الجزائر ومن يكرهها”.

وأفاد الطلياني، خلال الندوة الصحافية التي سبقت السهرة الختامية للمهرجان المتوسطي للناظور في نسخته الخامسة، على أنه لو التقى الملك فلن يتردد في التقاط صورة معه، وقال: “لو التقيت جلالة الملك محمد السادس نصره الله فلن أتردد في التقاط صورة معه للمرة الثانية”.وفي حالة عرضت الجنسية المغربية عليه، قال الطلياني إنه لن يرفضها، مشددا على أنه لو طلب منه الغناء في الأقاليم الصحراوية سيلبي النداء، وزاد: انا مستعد للغناء في الصحراء المغربية إذا طلب مني ذلك “أنا فنان ومواطن من هذا العالم، ولو طلب مني الهنود الحمر الغناء عندهم فلن أرفض”.